الأمانة العلميّة ( مدخل )

الأمانة أمرُها عظيمٌ في جميع الأحوال ، فكيف إذا كانت في ميدان العلم ، ولا شَكّ أن الإخلال بها فيما هو مُحَسٌّ كالمال أهونُ منه في العلم ، فالمُنْتَظَر ممّن يعمل في ميدان العلم أن يكون على قدرٍ من الأمانة .

وفي عصرنا الحاضر كثُرَ الإخلال بالأمانة ممّن سلكوا طريق العلم ، من باحثين وأساتذةٍ ونحوهم ، بسبب طلبهم الشهرة العلمية دون القيام بحق العلم .

لخطورة هذه الظاهرة رأيت طرحَها للنقاش بين مرتادي الموقع رغبةً في لَفْت الأنظار إلى خطورتها وضرورة إيجاد الحلول والعلاج لها ، ومع طرح القضيّة للنقاش بين المرتادين سأورد نماذجَ حقيقيّةً للإخلال بالأمانة العلميّة سواءً نُشرت في الصحف أم جاءتْ من بعض مرتادي الموقع ، ولن يُنشر شيءٌ إلاّ بعد التأكّد من وقوعه ، ولذا فيمكن لكلّ مَنْ لديه نماذج واقعيّة تزويدي بها بإرسالها مدعّمةً بالبراهين الواضحة.

وقد رغبتُ في أن تكون هذه الصفحةُ رسالةً تحذيريةً إلى مَنْ خانَ أمانةَ العِلْمِ بأنّ التشهيرَ جزاؤه ، فمنْ خانَ أمانةَ العلم فلا حُرمةَ له .

كما أدعو الغيورين إلى إعطاءِ هذه المسألة أهميّتها ، فالسرقة العلميّةُ تُعدّ من عوائق البحث العلمي ، فحينما لا يأمَنُ الباحثُ من سرقةِ جهدِه من قِبَل لصوصِ العلمِ فلَنْ يُتعبَ نفسَه في البحث لخشيته من السرقة .

وقد يكون من الأفضل إنشاءُ رابطةٍ تُعنى بهذه المسألة ، وتتابع ما يجِدّ فيها وتتبادل المعلومات عنها ، وتُحذّر مَنْ جانَبَ الأمانة بأنّ التشهير سيكون جزاءه ، ويكون اسمها (رابطة الأمانة العلميّة )، أرجو من المهتمّين بهذه القضيّة إبداء الرأي حول هذا الاقتراح .

التصنيف الرئيسي: 
التصنيف الفرعي: 
شارك: