الرئيسية | شركاء في الميدان
 

صفحة شبكة صوت العربية في فيسبوكtwitterقناة شبكة صوت العربية في يوتيوبشبكة صوت العربية في موقع فليكر

شركاء في الميدان
جمعية حماية اللغة العربية بالشارقة - الإمارات العربية المتحدة طباعة إرسال إلى صديق
تقييم المستخدمين: / 19
سيئجيد 
الكاتب صوت العربية   
الخميس, 10 نوفمبر 2011 18:55

لماذا ( جمعية حماية اللغة العربية )  ؟

اللغات من أعظم شعائر الأمم التي بها يتميزون، فاللغة العربية إذن ليست مجرد وعاء ثقافي، أو إطار قومي فحسب، بل هي شعار الإسلام وأهله، وهي سياج حضاري، ولسان الدين العظيم، ولسان هذه الأمة، المعبر عن الذات والثقافة الإسلامية، ومن ثم فهي آصرة متينة تربط جميع الناطقين بها برباط متين .
وبالرغم من التاريخ المشرف للغة القرآن الكريم، حيث ظلت ـ لقرون عديدة خلت ـ لغة العلم والأدب والفن، إلا أنها تراجعت عن موقع القيادة، بل تعثرت خطاها وأضحت في مأزق ومحنة، فقد ابتليت بتهاون وجهل أبنائها المفرط وكيد أعدائها المحكم وبرزت على الساحة لغة هجيناً ومزيجاً مشوها من كل لغات الأرض واعترتنا لكنة وأصاب لساننا عوج لا يستقيم معه بيان.

فهل نقف مكتوفي الأيدي أمام هذه الظاهرة الخطيرة ؟
وهل نستسلم أمام الواقع المأساوي الذي تعيشه لغتنا العربية ؟

وهنا يبرز دور جمعية حماية اللغة العربية لتكون حلقة الاتصال وهمزة الوصل بين كافة المؤسسات والهيئات وملتقى الأفراد لتثير الاهتمام بقضايانا العربية، وتحفز الهمم وتنبه الجميع إلى مكمن الداء ومواطن الخلل .
ولغتنا العربية تواجه اليوم العديد من التحديات والمشكلات من إهمال أهلها لها إلى مزاحمة اللغات الأجنبية لها في عقر دارها . واستناداً إلى هذه الحقائق وبناءً على المباركة السامية من صاحب السمو الشيخ / الدكتور سلطان بن محمد القاسمي ـ حفظه الله ورعاه عضو المجلس الأعلى ، حاكم الشارقة نحو هذه القضية وبعد الإطلاع على القانون الاتحادي رقم ( 6 ) لسنة 1974 وتعديلاته بشأن جمعيات النفع العام فقد تم إشهار جمعية حماية اللغة العربية بقرار وزاري رقم 559 لسنة 1999م  بتاريخ 28/9/1999م  .

أهداف واختصاصات الجمعية :
1) غرس الاعتزاز باللغة العربية في نفوس أبنائها لكونها لغة القرآن الكريم .
2) التوعية بأهمية اللغة العربية لكونها اللغة الروحية والرسمية وذلك على المستويين الرسمي والشعبي.
3) حث الهيئات والمؤسسات العامة والخاصة على تعزيز استخدام اللغة العربية وجعلها هي الأساس في التعامل والتخاطب والإعلام .
4) العمل على تيسير تعليمها للناشئة وتعليمها كذلك لغير الناطقين بها .
5) تنظيم المحاضرات والندوات وحلقات البحث للنهوض باللغة العربية .

الخدمات التي تقدمها الجمعـية :
1) جميع الأعمال والأنشطة التي تضمن تحقيق أهداف الجمعية في حماية لغتنا العربية.
2) الأنشطة المساعدة لتعزيز شعار (الهوية الوطنية) والتمكين للغة العربية.
3) تنظيم الندوات والمؤتمرات الخاصة باللغة العربية نثراً وشعراً.
4) مشاركة المدارس والجامعات احتفالاتها بتعزيز اللغة العربية.
5) المشاركة في المؤتمرات المقامة في الدولة وخارجها لحماية وتعزيز العربية .
6) عـقد اللقاءات الصحافية والتلفزيونية التي تحقق أهداف الجمعية .
7) إعداد برامج إذاعية وتلفزيونية لتأكيد أهمية اللغة العربية.
8) إصدار مجلة  "العربية"  شهرياً.. والمطبوعات (الكتب والقصص) بشكل دائم .
9) مركز تعليم العربية للناطقين بغيرها .
10) تعليم مهارات اللغة ( الشعر – النثر – القصة – الكتابة الصحفية- الإلقاء ...  ) للناطقين بالعربية .
11) المشاركة المجتمعية مع المؤسسات والجمعيات العامة في الدولة .
---------
مجالات التطوع  في الجمعية : ( المجالات المتاحــة التطوع فيها )

1) المشاركة في حملة (تصحيح الإعلانات) ـ والتعاون مع لجنة الرصد والمتابعة.
2) المشاركة في حملة (معاً نجعل القراءة عادة يومية) .
3) التطوع في لجنة ( أصدقاء اللغة العربية ) لإقامة أنشطة لغوية بالمدارس والجامعات.
4) المشاركة بالكتابة في مجلة (العربية) التي تصدرها الجمعية.
5) المساهمة في إصدار مطبوعات الجمعية .
6) المساهمة في الأعمال الإدارية بمقر الجمعية.
7) التواصل مع الجمعية لأي غرض في خدمة مجتمع الامارات .
 

اللجــــــان المنبثـقــة

أولاً: اللجنة الثقافية:
اقتراح البرامج الثقافية ومتابعة تنفيذها، وتنظيم المحاضرات والندوات الثقافية ،والمؤتمرات والملتقيات التي تنظمها الجمعية، والإشراف على المطبوعات الصادرة عن الجمعية، واقتراح البرامج الموجهة لغير الناطقين باللغة العربية.

ثانياً: لجنة الأبحاث والدراسات:
إجراء الأبحاث والدراسات في مختلف مجالات قضايا اللغة العربية، ودراسة المصطلحات غير العربية واقتراح تعريبها ، والاتصال بمراكز الأبحاث والدراسات والتعاون معها في مجال اللغة العربية بما فيها المجامع اللغوية، وتلقي الأبحاث والدراسات لطباعتها.

ثالثاً: اللجنة الإعلامية:
الإعداد لنشر الكتب وأية مطبوعات أخرى في مجال اللغة العربية، وجمع كافة المواد المرتبطة بنشاط الجمعية، وإعداد البرامج المكرسة للالتزام باللغة العربية، والقيام بإعداد التغطيات التليفزيونية للمناسبات والندوات وكافة الأنشطة المتعلقة بالجمعية، واقتراح وإعداد برامج تلفزيونية.

رابعاً : لجنة العلاقات العامة:
تنظيم النشاط الداخلي للجمعية، والقيام بالاتصالات الخارجية الخاصة بالجمعية، وترتيب عقد الاجتماعات واللقاءات واستقبال الضيوف، والإعداد للتغطيات الصحفية والإعلامية، وتنظيم الاتصالات بالمؤسسات الإعلامية، والجمعيات المماثلة والمجامع اللغوية، والقيام بالزيارات الميدانية للوزارات والمؤسسات الحكومية.

خامسًا: لجنة الإدارة والتنظيم:
تلقي طلبات الأعضاء الجدد وفرزها ورفعها لمجلس الإدارة لاعتمادها، وإصدار بطاقة العضوية، رفع التجاوزات على اللغة العربية إلى الجهات المعنية، تنظيم الندوات والمحاضرات بالتعاون مع اللجنة الثقافية والإعلامية، الإشراف على فروع الجمعية في باقي الإمارات.

سادساً: اللجنة النسائية:
تمثيل الجمعيات لدى القطاعات النسائية المختلفة ، اقتراح البرامج والأنشطة التي تنفذ من خلال المؤسسات والهيئات النسائية، تنفيذ سياسة الجمعية فيما يخص البرامج والأنشطة من خلال التنسيق مع اللجان السابقة.

سابعاً: لجنة الرصد والمتابعة:
رصد أي تجاوز على اللغة العربية في المؤسسات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة، رصد أي تشويه أوعبث باللغة العربية في الشوارع (لافتات المحلات) والإعلانات بجميع أنواعها، ومخاطبة كافة الجهات في المجتمع بالالتزام بالقرار السامي الصادر عن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة، بشأن الحفاظ على سلامة اللغة العربية وتعزيز ودورها في المعاملات الرسمية في الإمارة وتعاون المؤسسات الرسمية في إمارة الشارقة مع الجمعية لتحقيق أهدافها المنشودة في مجتمع الإمارات، ومتابعة تنفيذ القرارات التي صدرت بشأن حماية اللغة العربية.

ثامناً: اللجنة المالية:
الاتصال برجال المال والأعمال والهيئات لتوفير الموارد للجمعية، واقتراح الأساليب والطرق لتوفير التبرعات للجمعية، والمشاركة في إعداد مشروع الموازنة للجمعية، والمشاركة في إعداد الميزانية (الحساب الختامي) للجمعية، والعمل على استيفاء الاشتراكات من الأعضاء.

تاسعاً: لجنة جماعة أصدقاء اللغة العربية في المدارس الحكومية والخاصة والجامعات:
العمل على تكوين هذه الجماعات في المدارس والجامعات، والإشراف على أنشطتها، ووضع البرامج والخطط للتعامل مع تلك الجماعات، واقتراح عقد الندوات والمحاضرات في تلك الجماعات، وتشجيع الطلاب على التواصل الدائم مع الجمعية والمشاركة في أنشطتها.
--------------
العضوية:
أنواع العضوية:
1- عضوية عاملة ( لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة)
2- عضوية منتسبة ( للمقيمين ومجلس التعاون الخليجي)
3- عضوية فخرية ( للشخصيات التي قدّمت خدمات جليلة للغة العربية)

كيفية العضوية:
1) استكمال بيانات استمارة العضوية ( متوفرة لدى مقر الجمعية).
2) صورة عن جواز السفر.
3) صورة شخصية.
4) رسوم العضوية السنوية ( 100 درهم للعضو العامل -  50 درهم للعضو المنتسب).

التواصل:
محمد السيد إبراهيم – المنسق التنفيذي   0507276640

عنوان الجمعية:
مدينـــــة الشارقة    
رقم الهاتــف    5244416-06    
رقم الفاكـــــس    5244417-06    
ص.ب     1334
منطقة الفلج – بجوار حديقة الحزام الأخضر للسيدات

البريد الإلكتروني: هذا البريد الإلكتروني محمي من المتطفلين و برامج التطفل، تحتاج إلى تفعيل جافا سكريبت لتتمكن من مشاهدته

الموقع على الإنترنت: www.alefbaa.net( تحت التطوير)

----------
مجلة العربية:


تحقيقاً لأهداف جمعية حماية اللغة العربية فقد صدر العدد الأول من مجلة العربية في الأول من ذي القعدة 1426هـ  ديسمبر2005م ؛ لتكون منبراً للذود عن حمى لغتنا المقدسة ، وترسيخ العناية بها ، أدباً وفقهاً ، نثراً وشعراً ، وتحقيق التواصل بين الجمعية في الإمارات وبين المجامع اللغوية في البلاد العربية ، بما يهيئ للغة القرآن الكريم أن تتبوأ مكانتها بين لغات الأرض علماً وحضارةً ونوراً.
وبفضل الله تعالى واصلت صدورها حتى اليوم الذي صدر فيه العدد الرابع والخمسون لشهر يونيو 2010م  
الاشتراك بمجلة العربية:

• للأفراد (120)  درهماً  -  للمؤسسات (250) درهماً سنوياً.
• قسيمة الاشتراك متوفرة لدى مقر جمعية حماية اللغة العربية.
• سعر البيع (10) عشرة دراهم – متوفرة بمقر الجمعية وبعض المكتبات والمكتبات العامة وقريباً بجميع فروع جمعية الشارقة التعاونية.
هيئة التحرير:
د./ علي عبد القادر الخلف رئيس التحرير
د./ رضوان الدبسي       مدير التحرير
أ./ محمد السيد إبراهيم    أمين التحرير

 

(( للتواصل .. ))

رقم الهاتــف

5244416-06

رقم البراق

5244417-06

المدينة

الشارقة

ص.ب

1334

البريد الإلكتروني

هذا البريد الإلكتروني محمي من المتطفلين و برامج التطفل، تحتاج إلى تفعيل جافا سكريبت لتتمكن من مشاهدته "> هذا البريد الإلكتروني محمي من المتطفلين و برامج التطفل، تحتاج إلى تفعيل جافا سكريبت لتتمكن من مشاهدته

 

المرفقات:
تحميل هذا الملف (طلب عضوية.jpg)طلب العضوية[ ]408 Kb
 
جمعيّة حُمَاة الضاد في لبنان طباعة إرسال إلى صديق
تقييم المستخدمين: / 8
سيئجيد 
الكاتب جمعيّة حًمَاة الضاد في لبنان   
السبت, 11 يونيو 2011 23:54

جمعيّة حُمَاة الضاد جمعيّة للدفاع عن اللغة العربية في لبنان، نالت العلم والخبر سنة 2010 تحت رقم 1932. رئيسها هو الأستاذ في التعليم الثانويّ لمادة اللغة العربيّة وآدابها، الأستاذ أيمن محمد الطرابلسي

من نحن؟

لإيماننا بأنّه لا هويةَ لشعبٍ لا يفتخرُ بلغتِه وبأنّ اللغات تحفظُ ذاكرةَ الشعوبِ وتمجّدُ حضارتَها، ولأنّ حروفَ لغتِنا حملتْ مآثرَ أمتِنا العظيمة ونقلَتْ فنونَها وأمجادَها وآدابَها، ولأنّ اللغةَ العربيّةَ هي لغة القرآن الكريم ولغة أهل الجنة، كانَ لا بدَّ من أنْ تنهضَ مجموعةٌ من محبّي اللغة العربيّة في لبنان لحمايةِ لغتِنا والدفاع عنها، فكانتْ حماةُ الضاد.

هي ( حُماةُ الضاد ) التي نعملُ بواسطتِها على تفعيلِ دور اللغة العربيّة وتعزيزها من خلال التوعية وبناء الجسور مع الجيل الشاب عبر المجتمع المدني، بطريقةٍ مبتكرةٍ بهدف إخراج لغتنا من قوقعتها وجعلها مرتبطةً بواقع الحياة اليوميّة للشباب اللبنانيّ.

فإنّ المراقب لواقع مجتمعنا يرى أنّنا نسير نحو التخلي عن لغتنا، أو تهميشها في أحسن الأحوال، فلا شوارعنا ولا محلاتنا تدلُّ على أدنى احترامٍ للغةِ العربيّة، وحتّى أحاديثنا وكتاباتنا لا تقيمُ اعتبارًا للغتِنا القوميّة. ما يزيدُ الطين بلةً أنّ أحدًا لا يأبَهُ لذلك. فلقد فقدَتِ اللغةُ العربيةُ بريقها، وصار عدم اتقانها شائعًا بين اللبنانيين.

والمشكلةُ تتفاقم، ومجتمعنا يسيرُ نحو كارثةٍ لغويةٍ وحضاريةٍ أعظم وأكبر، والتحرك من أجلِ إنقاذِ لغتِنا وهُويتِنا بات واجباً، فمن هذا الهمِّ انطلقَتْ فكرةُ الجمعيّة.

أهدافنا

ž            تعزيز العلاقة بين المجتمع اللبنانيّ وثقافته العربيّة من فنونٍ وآداب وغير ذلك...

ž            إحياء اللغة العربيّة: كتابةً وقراءةً ومحادثة.

ž            تقريب اللغة العربيّة من الحياة اليوميّة ودمجها على كافة الصعد العلميّة والأدبيّة والإقتصاديّة والتجاريّة.

ž            إعداد مجتمع مندمج مع محيطه العربيّ وحضارته.

لائحة بأبرز الأنشطة التي نظّمتها جمعيّة حُماة الضاد

ž            الأمسية الشّعريّة.

ž            الإحتفال بيوم اللّغة العربيّة في الثانويّات اللبنانيّة.

ž            إطلاق حملة تعريب المؤسّسات والمطاعم اللبنانيّة.

ž            إطلاق صفحات إلكترونيّة.

ž            الإحتفال بيوم اللّغة العربيّة الجامعيّ.

ž            الإحتفال بيوم اللّغة العربيّة المدرسيّ.

الأمسية الشعريّة

ž            نظمت «جمعية حماة الضاد» بالتعاون مع مكتبة المنى، أمسية شعريّة في 2010/11/26  شاركت فيها باقة من شعراء الشمال الذين قدّموا للجمهور مختارات من قصائدهم الخاصة. وحضر اللقاء حشد كبير من محبي اللغة العربيّة، تنوعوا بين أساتذة ومدراء مدارس ومحامين ومهندسين.
وقد شكلت الأمسية مناسبة لإطلاق الجمعيّة رسمياً، وبعد عرض شريط مصور بعنوان: "واقع الضاد في طرابلس"، ألقى رئيس الجمعيّة الأستاذ أيمن محمد الطرابلسي كلمةً وتناوب من بعده الشعراء الحاضرون على إلقاء قصائدهم.

الإحتفال بيوم اللّغة العربيّة في الثانويّات اللبنانيّة

ž            كعادتها في كلّ عام، نظّمت جمعيّة حُمَاة الضاد احتفالات متعددة في الكثير من المدارس والثانويّات اللبنانيّة، الرسميّة منها والخاصّة، بمناسبة يوم اللغة العربيّة في الأوّل من آذار من كلّ عام.

ž            ولقد تميّز الاحتفال لهذا العام بروعة التحضير والتنظيم، ولاسيما في ثانويّة رمل الزيدانيّة الرسميّة للبنات، ومدرسة الفضيلة الرسميّة للبنات... كل ذلك بالتعاون مع الهيئتين الإداريّة والتعليميّة في المدارس.

ž             ولقد قامت الطالبات بإلقاء القصائد وتمثيل مسرحيات من وحي المناسبة، وتزيين الجداريّات ابتهاجاً بقدوم يوم اللغة العربيّة.

إطلاق حملة تعريب المؤسّسات والمطاعم اللبنانيّة

ž            تهدف هذه الحملة إلى الضغط على أصحاب المحلات والمطاعم الذين لا يعتمدون اللغة العربية في إعلاناتهم ومعاملاتهم وحتى في الاسم التجاريّ وغير ذلك من أجل استبدال ما هم عليه والتحوّل إلى اللغة العربيّة.

ž            واليوم يشترك في هذه الحملة عدد من الشباب اللبنانيّ الجامعيّ، من كافة الاختصاصات، ويقومون بزيارات لبعض المطاعم اللبنانيّة التي يظهر بشكل لافت تهميشها للحرف العربيّ وللغة العربيّة مطالبين بتحويل لوائح الطعام إلى اللغة العربية وباعتمادها أيضاً في إعلاناتهم.

ž            ولقد نظّمت الحملة عدة فعاليات بهذا الخصوص كجمع التوقيعات للتعبير عن احتجاج اللبنانيّين على غياب الحرف العربيّ في قوائم طعام بعض المطاعم اللبنانيّة، وإرسال الرسائل البريديّة لهذه المؤسسات المعبّرة عن رفض الشباب لتهميش اللغة العربيّة في مؤسساتنا لصالح الانكليزيّة والفرنسيّة والإيطاليّة...

إطلاق صفحات إلكترونيّة

قمنا باستحداث الوسائل المناسبة لمخاطبة الشباب ومحبي اللغة العربيّة، عن طريق تصميم مجموعات عامّة على شبكة التواصل الاجتماعيّ (الفايس بوك) مثل صفحة "إحياء الحرف العربيّ" وعنوانها:

 http://www.facebook.com/home.php?#!/group.php?gid=117169131641357

كما قامت الجمعيّة بإطلاق صفحتها الالكترونيّة التجريبيّة وعنوانها:

http://www.houmat-al-dad.yolasite.com

نرجو من جميع محبّي اللغة العربيّة زيارة هذه المواقع ومشاركتنا في الحوارات، والنقاشات، وحتى النشاطات التي نعلتها على هذه الصفحات.

الإحتفال بيوم اللّغة العربيّة الجامعيّ

ž            لأوّل مرّة في لبنان يُقام للغة العربيّة احتفال خاصّ في الجامعة اللبنانيّة، ولأنّ جمعيّة حُمَاة الضاد حملت على عاتقها شرف الدفاع عن اللغة العربيّة في لبنان نظّمت بتاريخ 31/3/2011 في الجامعة اللبنانيّة، كليّة الآداب الفرع الثالث (طرابلس) احتفالاً بعنوان يوم اللغة العربيّة الجامعيّ.

ž            تضمّن الإحتفال محاضرة صباحيّة ألقى فيها رئيس جمعيّة حُمَاة الضاد الأستاذ أيمن محمد الطرابلسي كلمةً شدّد فيها على قيمة اللغة العربيّة وارتباطها بهويّتنا وثقافتنا متوقّفًا عند معنى إعلان يوم للغة العربيّة في الجامعة اللبنانيّة.

ž            كما وألقى الدكتور سليمان معوّض كلمةً باسم مدير كليّة الآداب والعلوم الإنسانيّة الدكتور محمود زيادة كلمةً

ž            ولقد حضر الاحتفال عدد من الهيئة الإداريّة والتعليميّة في الجامعة اللبنانيّة، ولفيف من الطلاب والطالبات وأفراد من مجلس طلبة الكليّة... وبعد انتهاء الكلمات تقدّم أمين سر كلية الآداب والعلوم الإنسانية ومعه الحضور لإفتتاح معرض للصور واللوحات بعنوان: "كيف تُعبّر عن حُبّك للغتك العربيّة" في الباحة الخارجيّة لكليّة الآداب.

ž            تميّز معرض الصّور بالأنشطة التفاعليّة مع الطلاب والطالبات ولقد نظّمت جمعيّة حُمَاة الضاد عدّة مسابقات على هامش المعرض.

ž            خُتم النشاط بتوزيع الجوائز على الفائزين في تمام الساعة الثانية عشرة والنصف، وتوزّعت الجوائز بين كتب أدبيّة ودواوين شعريّة وغير ذلك.

الإحتفال بيوم اللّغة العربيّة المدرسيّ

ž            أحيت جمعيّة حُمَاة الضاد يوم اللغة العربيّة المدرسيّ في ثانويّة الإيمان الإسلاميّة يوم السبت في 21 أيّار 2011.

ž            حيث أقيم معرض صور للوحاتٍ من إنتاج التلاميذ كما تمّ توزيع جوائز للفائزين بمسابقة ”عبّر عن حُبّك للغة العربيّة“.

نشاطاتنا القادمة

ž            تتطلّع جمعيّة حُمَاة الضاد إلى تنفيذ عددٍ من النشاطات في المستقبل ويمكن أن تلخصها بما يلي:

ž            تأسيس مركز للتدريب على الخط العربيّ.

ž            تأسيس مراكز لتعليم اللغة العربيّة لذوي الاحتياجات الخاصة.

ž            إعداد مجلة أدبيّة – ثقافية تصدر من لبنان.

ž            إقامة دورات لتبادل الخبرات بين معلمي اللغة العربية لمناقشة المصاعب التي تواجه المتعلم في دراسته لهذه اللغة.

ž            وغيرها من المشاريع والنشاطات التي نكشفها لاحقاً إن شاء الله.

ž            الإنتساب إلى جمعيّة حُمَاة الضاد

ž            أن تنتسب إلى جمعيّة حُمَاة الضاد أي أن تنضمّ إلى مجموعةٍ تعمل على الدفاع عن اللغة العربيّة في لبنان.

ž            يحقّ لكلّ محبّ للغة العربيّة أن ينتسب إلى جمعيّة حُمَاة الضاد بعد اتباع الخطوات التالية:

ž             
 الإيمان أوّلاً بالأهداف المذكورة.

ž            تعبئة استمارة انتساب.

ž            صورة شمسيّة واحدة.

ž            صورة عن الهُويّة أو إخراج القيد.

ž            رسم انتساب وقدره عشرة آلاف ليرة لبنانيّة.

             حضور الإجتماعات الدوريّة.

 
الجمعية الهولندية لأساتذة اللغة العربية - الدكتور تيسير عبدالجبار الآلوسي طباعة إرسال إلى صديق
تقييم المستخدمين: / 3
سيئجيد 
الكاتب صوت العربية   
الخميس, 18 سبتمبر 2008 01:36

يوجد في هولندا واحدة من أكبر المكتبات العالمية التي تضم أبرز المخطوطات العربية فضلا عن أبرز الدراسات الاستشراقية وتلك التي تخص دراسة علوم العربية وآدابها، حتى أنَّ أبرز الجامعات الهولندية تضمن اليوم أقساما مستقلة متخصصة لتدريس العربية وعلومها وآدابها كما في جامعة لايدن، أوترخت، ماسترخت، نايميخن، أمستردام، أمستردام الحرة وخروننغن إلى جانب عشرات المعاهد العليا التي تختص بالعربية...
وفي إطار مثل هذا النشاط الواسع الحافل بالحيوية يوجد عشرات بل مئات من الأكاديميين والأساتذة الذين يُعنون بتدريس العربية وآدابها في مستوييها الجامعي الأولي والعالي فضلا عن مئات من الكوادر المؤهلة والمعلمين على المستوى المدرسي... وبعض هؤلاء من الهولنديين الأصائل وبعضهم من الهولنديين من أصول أخرى، كالمغاربة والترك والعراقيين والمصريين وغيرهم...
ومثل هذا الحجم النوعي المميز ما زال من دون جمعية تنظم أمورهم وتهتم بأنشطتهم وبالدفاع عن مصالحهم وعن تفعيل أدوارهم في الحياة العامة بما يعود بالفائدة على حال التفاعل الإيجابي بين الناطقين بالعربية ومجتمعهم الهولندي الجديد.. وهؤلاء يمثلون حوالي المليونين بين الـ 16 مليون هولندي (أي حوالي 12% من الهولنديين). إنَّ تعزيز الاهتمام باللغات الأم للهولنديين الجدد يعني تفعيلا لمبدأ احترام الآخر الديموقراطي وتعزيزا لمبدأ تعدد الثقافات وتفعيلا له بما يفيد تطوير الذهنية المتفتحة المتنورة وبما يدخل في توطيد الثقة بين مكونات المجتمع الهولندي ويتيح التعاطي البنّاء مع الآخر...
وفي ظروف المتغيرات الدولية وظواهر التطرف وآثاره في تشنج بعض العلاقات سيكون لوجود أية أنشطة متعددة الثقافات توطيدا لتفاعل إيجابي ووقفا للذرائع التي قد يدعيها بعض الأنفار في محاولاتهم توتير الأجواء. وسيكون لوجود الجمعية هذه أثرها في تفعيل التنافس العلمي وتشجيع البحوث المعرفية التخصصية والارتقاء بحجم العلاقات الثقافية داخل المجتمع الهولندي وبينه وبين المجتمعات الأخرى في زمن عولمة الثقافة وتعمق الاتصالات بين الشعوب وبين ثقافاتها...
لقد ظهرت جمعية أساتذة علوم اللغة العربية وآدابها في عدد من البلدان الأقل اهتماما والأقل في حجم وجود أساتذة تخصص العربية وليس صحيحا تأخر ظهور الجمعية الهولندية لأساتذة علوم اللغة العربية وآدابها وهم بهذا الحجم النوعي ولديهم كل هذا الجمهور ونسبته في الوسط الهولندي.. ومن المفيد لجمهرة أساتذة اللغة العربية الهولنديين أن يتوجهوا لتأسيس جمعيتهم الهولندية التخصصية رعاية لمصالحهم ولمفردات عملهم الوظيفي والاجتماعي الثقافي...
إذ من اهتمامات الجمعية عقد الصلات بين الأساتذة وتبادلهم الخبرات والتعرف إلى همومهم وانشغالاتهم واقتراح الحلول المساعدة لمعالجة ما قد يظهر بينهم كالبطالة أو الحاجة لمصادر بحوثهم العلمية واقتراح الحلول المناسبة لها واحتمال الإفادة من إصدار دورية أكاديمية محكَّمة لدراستهم على المستوى الهولندي وتفاعل تجاريبهم مع التجاريب الموجودة في البلدان الأخرى من الجمعيات النظيرة أو في إطار أنشطة الجامعات في البلدان الشرق أوسطية العربية أو التي تهتم بتدريس العربية كالمؤتمرات التخصصية العلمية والدورات والمشروعات المنعقدة وبرامجها..
إنَّ مقترحي هذا يمكنه أن يكون مطبقا واقعيا بالدعوة لمؤتمر ينعقد برعاية إحدى الجامعات أو الجهات الداعمة للأنشطة الثقافية الاجتماعية الرسمية هنا في هولندا.. ويمكن لتشكيل لجنة تحضيرية أن تنهض بمهمة الإعداد والتحضير وتوفير الغطاء أو الدعم المناسب علما أن مشروع النظام الأساس للجمعية وبرامجها العلمية يمكن إرساله لمزيد من الدراسة وتفاعل الآراء قبل إقراره في المؤتمر التأسيسي المنتظر...

-----------------
الدكتور تيسير عبدالجبار الآلوسي
أستاذ الأدب العربي الحديث والنقد الأدبي
هذا البريد الإلكتروني محمي من المتطفلين و برامج التطفل، تحتاج إلى تفعيل جافا سكريبت لتتمكن من مشاهدته

مدونة سومريات :

http://tayseer54.maktoobblog.com

 
تعريفٌ مختصرٌ بالجمعيّة العلميّة السعوديّة للغة العربيّة طباعة إرسال إلى صديق
تقييم المستخدمين: / 2
سيئجيد 
الكاتب صوت العربية   
السبت, 05 يوليو 2008 18:17

فيما يلي تعريف مختصر بالجمعية :

إنشاؤها :
أصدر مجلس جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في جلسته الأولى للعام الجامعي 1421/1422هـ القرار رقم ( 1175- 1421/1422هـ ) بإنشاء الجمعيّة العلميّة السعوديّة للغة العربيّة .

أهداف الجمعية العلمية السعودية للغة العربية :
- تنمية الفكر العلمي في مجال التخصص والعمل على تطويره وتنشيطه
- تحقيق التواصل العلمي لأعضاء الجمعية
- تقديم المشورة العلمية النظرية والتطبيقية في مجال التخصص
- تطوير الأداء العلمي والمهني لأعضاء الجمعية
- تيسير تبادل الإنتاج العلمي والأفكار العلمية في مجال اهتمامات الجمعية بين الهيئات والمؤسسات المعنية داخل المملكة وخارجها
- العناية بالتراث اللغوي والقضايا العربية المعاصرة
- العناية بقضايا تعليم اللغة العربية
- الاهتمام بالمعاجم اللغوية والمصطلحات
- الاهتمام بالترجمة والتعريب
- مواجهة مظاهر العجمة العامة
- الإفادة من وسائل التقنية الحديثة في إعداد البحوث اللغوية ونشرها

أنشطة الجمعية :
- تشجيع إجراء البحوث والاستشارات العلمية في مجال اهتمام الجمعية وما يتصل به من مجالات
- تأليف وترجمة الكتب العلمية في مجال اهتمامها وما يتصل بها من مجالات أخرى
- إجراء الدراسات العلمية لتطوير جوانب الممارسة التطبيقية
- عقد الندوات والحلقات الدراسية والدورات التي تتصل بمجالات اهتمامها
- إصدار الدراسات والنشرات والدوريات العلمية التي تتصل بمجال اهتمامها
- المشاركة في المعارض المحلية والدولية
- دعوة العلماء والمفكرين ذوي العلاقة للمشاركة في نشاطات الجمعية ، وذلك وفق الإجراءات المنظمة لذلك
- تنظيم رحلات علمية لأعضائها وإقامة مسابقات علمية في مجال تخصصها

العضوية وشروطها وإجراءاتها :
عضويةٌ عاملة : ويُشترط لها :
- أن يكون طالب العضوية حاصلاً على درجة علمية أو ما يعادلها في مجال تخصص الجمعية
- أن يدفع الاشتراكات السنوية
- ما يراه مجلس الإدارة من شروط
- أن يصدر بقبوله قرار من مجلس الإدارة

عضويةٌ شرفية : تُمنح بقرار من الجمعية العمومية لمن أسهم في تطوير مجالات اهتمام الجمعية ، أو قدم لها خدمات مالية أو معنوية ، ويُعفى عضو الشرف من شرط سداد الاشتراك ، ويجوز له حضور جلسات الجمعية العمومية ولجانها المختلفة والاشتراك في المناقشات

عضوية انتساب : يتمتع بها :
- الطلاب الجامعيون في مجال تخصص الجمعية
- العاملون المهتمون في مجال الجمعية ممن لا يتوافر فيهم شرط المؤهل العلمي المحدد للعضوية العاملة
ويُعفى العضو المنتسب من 50% من قيمة الاشتراك السنوي ، ويجوز له حضور جلسات الجمعية العمومية ولجانها المختلفة والاشتراك في المناقشات دون أن يكون له حق التصويت

الجمعية العمومية :
تتكون الجمعية العمومية من الأعضاء العاملين
تعقد اجتماعاً كل عامٍ بدعوة من رئيس مجلس الإدارة ، ولا يكون الاجتماع صحيحاً إلا بحضور أغلبية الأعضاء ، فإذا لم تحضر الأغلبية جاز عقد اجتماع آخر بعد أسبوعين
يجوز عقد اجتماعٍ غير عاديّ إذا اقتضته الضرورة بناءً على طلب مجلس الإدارة أو خُمس أعضاء الجمعية العمومية

اختصاصات الجمعية العمومية :
إصدار القواعد المنظمة لسير العمل الداخلي في الجمعية
إقرار الميزانية السنوية للجمعية والموافقة على حسابها الختامي كل سنة
اعتماد التقرير السنوي للجمعية
اختيار أعضاء مجلس الإدارة
إقرار خطة العمل التي يقدمها مجلس الإدارة
اقتراح إنشاء فروع للجمعية بناءً على توصية مجلس الإدارة
تعيين مراجع خارجي لحسابات الجمعية وتحديد أتعابه
اقتراح نقل مقرّ الجمعية من جامعة إلى أخرى
اقتراح حلّ الجمعية

تكوين مجلس الإدارة :

* يتكوّن مجلس الإدارة من عدد من الأعضاء العاملين لا يزيد على تسعة تختارهم الجمعية العمومية بالاقتراع بين أعضائها العاملين ، على أن يكون ثلثهم على الأقلّ من منسوبي جامعة الإمام
* مدّة عضوية المجلس ثلاث سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة
* يعقد المجلس اجتماعاً عاديّاً كلّ ثلاثة أشهر ، ولا يكون اجتماعه صحيحاً إلاّ بحضور أغلبية أعضائه ، ويجوز له عقد اجتماعات غير عادية كلما طلب ذلك أكثر من نصف أعضائه أو طلبه خُمس عدد أعضاء الجمعية العمومية أو رئيس مجلس الإدارة
* إذا غاب أحد أعضاء مجلس الإدارة عن اجتماعات المجلس ثلاث مرات متتالية دون عذر مقبول جاز لمجلس الإدارة إقالته
* عند شغور عضوية أحد أعضاء مجلس الإدارة المختارين من الجمعية العمومية لسبب من الأسباب يختار المجلس عضواً بديلاً ، وتشترط موافقة الجمعية العمومية على ذلك في أول اجتماع لها
* يختار مجلس الإدارة بالاقتراع السري من بين أعضائه رئيساً له لمدّة ثلاث سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة على أن يكون من منسوبي الجامعة التي تتبعها الجمعية ، ويختار المجلس من بين أعضائه نائباً للرئيس ، وأميناً للمجلس ، وأميناً للمال
* يُعدّ رئيس مجلس الإدارة ممثلاً للجمعية أمام الغير ، وينوب عنها في الاتصال بالجهات الرسمية وغير الرسمية في المملكة وخارجها وفق الإجراءات النظامية المقرّرة ، وله رئاسة الجمعية العمومية

اختصاصات مجلس الإدارة :
اقتراح ميزانية الجمعية
إعداد جدول أعمال الجمعية العمومية
اقتراح السياسة العامّة للجمعية في إطار الأهداف الواردة في هذه القواعد ، وعرضها على الجمعية العمومية لإقرارها
اقتراح القواعد الداخلية للجمعية وتنظيم عملها
تكوين اللجان والمجموعات المتخصّصة لأداء مهامّ الجمعية ونشاطها
إعداد التقرير السنوي لنشاط الجمعية ورفعه إلى المجالس المختصة في الجامعة بعد اعتماده من الجمعية العمومية
تحديد الاشتراكات السنوية للأعضاء
التكليف بإعداد الدراسات والأبحاث
الموافقة على عقد الندوات والدورات والحلقات الدراسية وفق الأنظمة المتعلقة بذلك والتي تتبعها الجامعة
قبول الهبات والتبرعات والمنح والمعونات

 
إصدار جديد للجمعية الجزائرية للدفاع عن اللغة العربية طباعة إرسال إلى صديق
تقييم المستخدمين: / 1
سيئجيد 
الكاتب صوت العربية   
السبت, 05 يوليو 2008 18:12

أصدرت الجمعية الجزائرية للدفاع عن اللغة العربية كتابا بعنوان "15 سنة من النضال في خدمة اللغة العربية"، يحتوي الكتاب على 450 صفحة تضمنت ستة فصول حملت أنشطة الجمعية وبياناتها وملتقياتها كما تم تخصيص فصل للنصوص باللغات الإنكليزية.

وتضمنت مقدمة الكتاب لرئيس الجمعية الدكتور عثمان سعدي حديثا عن مختلف مراحل نشاط الجمعية بدءا من سنة 1989 إلى غاية سنة 2005. وتطرق رئيس الجمعية عند تقديمه للكتاب إلى المضايقات التي تعرضت لها الجمعية وكذا الصحف الصادرة باللغة العربية، كما تحدث عن قانون تعميم استعمال اللغة العربية.

ومن جانب آخر عرض الدكتور سعدي موقف الدوائر الفرنسية من التعريب بدءا من سنة 1958 وسياسة ديغول للحفاظ على وضع اللغة الفرنسية بالجزائر، وانتهى بتحرك النواب الفرنسيين بالبرلمان الفرنسي، وجاء ذلك موازاة مع رفع الرئيس الجزائري السابق اليمين زروال التجميد عن قانون تعميم استعمال اللغة العربية.

مركز الرائد للدراسات والبحوث :
http://www.raedcenter.com/modules.php?name=News&file=article&sid=72

 
رئيس جمعية الدفاع عن اللغة العربية يستنجد بالشيخ زايد والقذافي لمنع فرض الأمازيغية لغة رسمية في الجزائر من دون استثناء طباعة إرسال إلى صديق
تقييم المستخدمين: / 7
سيئجيد 
الكاتب صوت العربية   
السبت, 05 يوليو 2008 18:10

رئيس جمعية الدفاع عن اللغة العربية يستنجد بالشيخ زايد والقذافي لمنع فرض الأمازيغية لغة رسمية في الجزائر من دون استثناء
الجزائر: خضير بوقايلة
طلب رئيس الجمعية الجزائرية للدفاع عن اللغة العربية الدكتور عثمان سعدي من رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ زايد بن سلطان ومن الزعيم الليبي معمر القذافي التدخل لدى الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة من أجل حمله على التراجع عن قراره الأخير بترقية الأمازيغية إلى لغة وطنية في الجزائر وإدراجها في التعديل الدستوري المقبل من دون استفتاء رأي الشعب في المسألة. ويتهم الدكتور سعدي، في حوار مع «الشرق الأوسط»، الرئيس بوتفليقة بخضوعه لإرادة اللوبي الفرنكفوني في البلاد، ووصف قراره بجعل الأمازيغية لغة وطنية بأنه تحدّ لإرادة الشعب الجزائري. وقال سعدي، « لا يملك أي رئيس دولة تغيير هوية شعب إلا بالعودة للشعب، فهوية الجزائر منذ أربعة عشر قرنا هي العروبة. وعام 1962 اعتمدت اللغة العربية كلغة وطنية ورسمية باستفتاء، من خلال الاستفتاء على الدستور الذي تنص مادته الثالثة على وطنية ورسمية العربية. ومن الغريب أن الرئيس بوتفليقة يقول: «بأنه يخشى من رفض الشعب لوطنية الأمازيغية، ولهذا قرر تجنب الاستفتاء وإصدار مرسوم. ومعنى هذا الكلام أن الرئيس مقتنع بأن الشعب لا يرضى بغير اللغة العربية وطنية، وبالرغم من ذلك فإنه مصر على تحدي إرادة الشعب بإصدار قرار لا يرضى عنه، بالرغم من أنه وعد الشعب في حملته الانتخابية بأن لا يفعل شيئا ضد إرادته».

* هل تعتقدون أن أنصار الحركة البربرية انتصروا في انتزاع الاعتراف الرسمي بالأمازيغية، وهل تتوقعون أن ينهي ذلك الصراع التاريخي حول المسألة ويخفف عداء بعض الأطراف للغة العربية؟
ـ لا يوجد نضال من أجل البربرية، وإنما توجد عمالة للاستعمار الفرنسي الجديد. الفرنسيون أسسوا عام 1967 الأكاديمية البربرية بباريس لشق وحدة الشعب الجزائري إلى شعبين: شعب يتكلم العربية وآخر يتكلم البربرية، من أجل هدف واحد وهو أن تكون الفرنسية لغة مشتركة بين الشعبين، وتؤبد بذلك هيمنة اللغة الفرنسية على الدولة الجزائرية.
أما الأمازيغية، فهي لغة عربية عاربة، ما زال يتحدث بها في اليمن وسلطنة عمان، وأنا متخصص في الأمازيغية ولي كتاب عنوانه «الأمازيغ عرب عاربة» طبع في الجزائر وليبيا. وتكاد لا توجد كلمة بهذه اللغة، ليس لها وجود في قاموس اللغة العربية، والذي يؤكد عروبتها. إنها لغة الضاد كالعربية، فالأمازيغ يفرقون في النطق بين الضاد والظاء. قبل الفتح الإسلامي كانت لغة الثقافة والدواوين والعبادة والحضر هي اللغة البونيقية أي القرطاجية وهي عربية قديمة، وكانت الأمازيغية لغة البادية والريف شفوية. ويقول المتخصص الفرنسي الأول في البربرية رونيه باسيه: «إن اللغة البونيقية استمرت مسيطرة على الثقافة بالمغرب العربي قبل الإسلام مدة تسعة عشر قرنا، وعندما جاءت لغة القرآن حدث الربط بينهما كلغتين تنتسبان لأصل واحد. وأردف «وعندما جاء القرآن الكريم بلغة قريش التي هي لغة عربية مستعربة، اكتشف الأمازيغ أن العرب القادمين ليسوا كالرومان فهم يشبهونهم في كل شيء، ولغتهم قريبة من لغتهم، هذا بالإضافة إلى رسالتهم العادلة، فاندمجوا فيهم، ولم يمر نصف قرن حتى صاروا عربا لغة ودينا وثقافة. والذي يؤكد عروبة الأمازيغ هو أن الأمتين الفارسية والتركية تقعان على أطراف مهد العروبة، أي الجزيرة العربية، وحكمتا بالخلافتين الأموية والعباسية ستة قرون، لكن بمجرد أن انتهت الدولة المركزية العربية عاد الفرس فرسا بلغتهم والأتراك أتراكا بلغتهم. أما البربر فانفصلوا عن الدولة المركزية مباشرة بعد وفاة عمر بن عبد العزيز، ومنذ ذلك التاريخ وحتى مجيء العثمانيين بالقرن الخامس عشر الميلادي حكموا أنفسهم بأنفسهم من خلال ثلاث عشرة أسرة بربرية، واستمروا عربا بلغتهم، وقاموا بنشر العربية، ولم يحدث أن طالب أمير من هذه الأسر بالتخلي عن العربية وترسيم البربرية. بل إن ابن معطي الزواوي البربري من منطقة القبائل هو أول من جمع النحو في ألف بيت بالقرن الثاني عشر الميلادي، وسبق ابن مالك بألفيته بقرن. وابن آجروم البربري من المغرب الأقصى هو صاحب كتاب الآجرومية النحوي الذي ألفه بالقرن الرابع عشر الميلادي والذي لا زال يدرس حتى الآن بالمدارس الدينية إن ترسيم الأمازيغية لا يعني الأمازيغ الأحرار الذين يؤمنون بوحدانية اللغة أي بالعربية، ويمارسون لهجاتهم دون عقدة. الأمازيغ موزعون على ثلاث عشرة فئة ويمثلون عشرين في المائة وفقا لإحصائية الإدارة الفرنسية بالخمسينيات. وللعلم فان الفئات الاثنتي عشرة تؤمن بوحدانية اللغة العربية، وترفض أن تكون لها ضرة. والفئة الوحيدة التي استطاع الاستعمار الفرنسي تشويهها ومسخها هي فئة القبائل التي تمثل ستة في المائة فقط من الشعب الجزائري، وذلك بنشر الفرنسية والمسيحية بين أبنائها. والمؤرخ الفرنسي آجرون يذكر أن إحصائية عام 1903 تبين أن انتشار المدارس الفرنسية بولايتي تيزي وزو وبجاية وحدهما يمثل 34 في المائة من المدارس المنتشرة في القطر الجزائري كله، أي أن ثلث التعليم الفرنسي كان محصورا في ولايتين من ثمان وأربعين ولاية. وصدور مثل هذا الاعتراف لا يقلل من عداء القبائليين للغة العربية، ففي ولايتي منطقتي القبائل مسح الحرف العربي من شوارعهما ومحلاتهما ومحيطهما العام ولم يترك سوى الحرف الفرنسي. إذن، هم وأسيادهم بفرنسا يرون في هذا الاعتراف مرحلة تليها مرحلة أخرى يطالبون فيها بإلغاء العربية من الوجود الجزائري. فقد صرح أحد زعماء النزعة البربرية القبائلية وهو السيد مصطفى معزوزي الناطق باسم تنسيقية ولاية تيزي وزو، تعقيبا على خطاب الرئيس بوتفليقة قائلا بصراحة: «إن الجزائر ليست بلدا عربيا بل إنها بلد أمازيغي». ومعنى هذا الكلام أن هدفهم هو إلغاء العربية، وهدف منظمة الفرنكفونية إلغاء المغرب العربي وإبداله بالمغرب البربري أي الأمازيغي.
* كيف يمكن، في نظركم، جمع اللهجات الأمازيغية في لغة واحدة تكون رسمية؟ ـ يستحيل خلق لغة أمازيغية من لهجات، فهذا يتناقض مع أبسط القواعد اللغوية، ويعترف بذلك حتى علماء اللغة الفرنسيون. لقد سخّـرت الدولة الفرنسية بسائر أجهزتها ورصدت لذلك أموالا طائلة للأكاديمية البربرية بباريس منذ عام 1967من أجل خلق هذه اللغة من اللهجة القبائلية، وقامت بأحقر عمل وهو تطهير القبائلية من الكلمات التي فيها رائحة الإسلام. فلا توجد لغة أمازيغية أمّ. توجد لهجات قدرها المتخصص الفرنسي رونيه باسيه بخمسة آلاف لهجة ويقول: «إن إطلاق صفة للهجات على البربرية خطأ، لأن اللهجات لا تكون إلا حول لغة أمّ، وبما أنه لا توجد لغة بربرية أمّ، فإن المصطلح الذي ينبغي أن يطلق عليها هو الواقع اللهجوي». واستعمال الأكاديمية البربرية بباريس للحرف الفرنسي، تشويه للقبائلية. ولذا، لمن السخرية والعار أن تقوم الدولة الجزائرية في عهد الرئيس بوتفليقة بخلق لغة من آلاف اللهجات واستعمالها كضرة للغة البلاد، لتدخل لغة الضاد في صراع معها ويعطى فيه التحكيم للغة الفرنسية، تحت ظل سيطرة اللوبي الفرنكفوني على الدولة الجزائرية. وهذا، خيانة لدماء مليون ونصف مليون شهيد ضحوا بأرواحهم في سبيل القرآن ولغة القرآن.
* لماذا يرفض أنصار التعريب مسألة ترقية الأمازيغية إلى لغة، رغم الأصول الأمازيغية للجزائر؟ أنصار التعريب في الجزائر هم الوطنيون الحقيقيون، وأعداء التعريب والعربية عملاء. فالأستاذ عبد السلام بلعيد القبائلي المتكون باللغة الفرنسية، سئل عن رأيه في اعتماد الأمازيغية كلغة وطنية، فأجاب: «أرفض ذلك لأنني أؤمن بالأمة الجزائرية الواحدة، والأمة الواحدة هي ذات لغة واحدة، وإذا تعددت اللغات تعددت الأمم». نحن الوطنيون أنصار التعريب لا ننكر أصولنا الأمازيغية أي العربية العاربة.
ومن الغريب أن الرئيس بوتفليقة، الذي قضى «عشرينية التيه» في استضافة الشيخ زايد العربي الأصيل كمستشار له سياسي، وعرف في الأوساط الثقافية والسياسة بدولة الإمارات كعربي مؤمن بالعروبة، عندما استلم الحكم بالجزائر فوجئ الجزائريون بأنه صار أسيرا للوبي الفرنكفوني. فحتى المكاسب التي حققتها اللغة العربية قبله بدأت تتراجع منذ ابريل (نيسان )عام .1999 فقانون التعريب جمد في عهده بصمت وبدون مرسوم. فمثلا إن سكان مدينة نادي الصنوبر التي يقيم فيها سائر مسؤولي الدولة من رئيس الحكومة والوزراء والموظفين السامين والضباط السامين وزعماء أحزاب الائتلاف، صارت آلاف البطاقات التي تمنح للمقيمين بها ولذويهم تكتب بالفرنسية فقط بعد أن كانت تكتب بالعربية والفرنسية. ولا أدري هل أن الرئيس على دراية بذلك أم لا؟. إن صدور مرسوم وطنية الأمازيغية سيأتي بعد أعمال التصفية لمكاسب العربية التي شرع فيها خلال السنوات الثلاث الأخيرة، وسيكون بمثابة دفن اللغة العربية، والعودة بالوضع اللغوي إلى العهد الاستعماري، أي إلى ما قبل .1954 لقد بدأ الرئيس بوتفليقة ولايته الرئاسية بالوئام الوطني، هل سيختمها بالتدمير الوطني؟ هذا ما ستكشف عنه الأيام. لا بد أن يدرك أن القرار الذي يزمع اتخاذه بجعل ما يسمى بالأمازيغية وطنية، سيدمر الجزائر، بل وستكون له انعكاسات مغاربية وعربية تدميرية. لقد اكتشف أعداء الأمة العربية أن تطبيق خطتهم لبلقنة الأقطار العربية قطرا قطراً لا يمكن أن تتحقق إلا إذا قضي على الرابط القوي الذي يربط بين العرب والمتمثل في لغة الضاد. وصدور مرسوم توطين الأمازيغية بالجزائر. سوف يلزم الملك محمد السادس إلى أن يصدر مرسوما ملكيا مشابها، والمسألة البربرية بالمغرب الشقيق أخطر منها بالجزائر لأن الناطقين بالبربرية هناك يمثلون الأغلبية من السكان. وسيجبر موريتانيا وليبيا بل ومصر التي توجد بها واحة سيوة التي يعتبر سكانها ناطقين بالأمازيغية. وهذا سيلزم مصر إلى توطين النوبية والقبطية والسودان إلى توطين لغة الجنوب، واليمن بتوطين السوماطرية وغيرها من اللهجات الأخرى. وستتحقق خطة أعداء الأمة العربية في بلقنة الأقطار العربية. إن الذين يطالبون بترسيم البربرية ووطنيتها يمثلون أقلية حتى بين القبائل، وإذا أراد القبائل تعلم لهجتهم فليتعلموها، لكن أن يفرضوها على 94 في المائة من الشعب الجزائري فهذا عدوان ما بعده عدوان. إننا نحن أنصار لغة الضاد بالجزائر نهيب بالشيخ زايد بن سلطان آل نهيان أن يعمل على إقناع الرئيس بوتفليقة الذي يكن له تقديرا عاليا، بألا يصدر مرسومه بوطنية ما يسمى بالأمازيغية، وأن يجنب الجزائريين والمغاربة والعرب كارثة محققة. كما نهيب بالقائد معمر القذافي أن يتدخل أيضاً.
-------------------

جريدة الشرق الأوسط - الأربعاء 07 محـرم 1423 هـ 20 مارس 2002 العدد 8513

 
تعريفٌ مختصرٌ بالجمعيّة طباعة إرسال إلى صديق
الكاتب صوت العربية   
السبت, 05 يوليو 2008 18:09

تأسست جمعية لسان العرب لرعاية اللغة العربية في عام 1992م .
وتعدّ جمعية لسان العرب هي أول جمعية أهلية في مصر لرعاية اللغة العربية ، وتحت لوائها المتخصصون في اللغة العربية والعاشقون لها من علماء وأساتذة ومفكرين من كافة التخصصات في كل أنشطة الحياة .
وهي ثاني أقدم جمعية لرعاية اللغة العربية على المستوى العربي، بعد جمعية اللغة العربية بالجزائر .

أنشطتها :
تعددت أنشطة جمعية لسان العرب، وتنوعت أوجه اهتماماتها في المجالات الأدبية والمحلية ، ومن هذه الأنشطة ما يلي :
العمل على عقد المؤتمرات والندوات المتعلقة بتنشيط اللغة خاصة بين شباب الجامعات والمدرس.
المشاركة في المؤتمرات والندوات المحلية والاقليمية والدولية التي تعقد في شأن اللغة العربية في الداخل والخارج باعتبارها لغة حضارة، وإحدى اللغات الست المعترف بها من قبل هيئة الأمم المتحدة ومؤسساتها الدولية التابعة لها.

وقد كلّفت منظمة اليونسكو جمعية لسان العرب الاحتفال باليوم العالمي للغة الأم، حيث تنظم الجمعية احتفالاتها بين طلاب المدارس فتقام الندوات وتجرى المسابقات، وتوزّع شهادات التقدير والجوائز على المتسابقين من الطلبة وهيئات التدريس.
وتحرص الجمعية ضمن أنشطتها على نشر الكتب والموضوعات الخاصة باللغة العربية والنقل منها وإليها.
كما تنظّم برامج تدريبية وحلقات بحث في تكوين وصقل المهارات في فن الكتابة والتحدث بالعربية، وتعمل على إنشاء شعب متخصصة بغرض تحقيق الارتباط العلمي بين أعضاء الجمعية والباحثين في مجالات تنشيط استخدام اللغة العربية في مختلف أنشطة الحياة.
أيضاً تسهم الجمعية في إنشاء مؤسسات تعليمية نموذجية تدرس اللغة العربية بأسلوب عصري، إضافة إلى حث الأعضاء على عمل بحوث في مجال محو الأمية، والمساهمة في تكوين متخصّصين مدربين للعطاء في هذا المجال الحيوي العام.
وحرصت جمعية لسان العرب منذ إنشائها على تشجيع الباحثين وشحذ هممهم للقيام بالبحوث والدراسات العلمية المتعلقة باللغة العربية بشتّى الطرق وفي جمعي المجالات، وقد تلقّت الجمعية خلال مؤتمراتها السنوية منذ عام 1994 وحتى 2003م أكثر من 350 بحثاً في شتى المجالات المتعلقة باللغة العربية من باحثين مصريين وعرب ومسلمين من غير العرب.

ولمزيد من المعلومات عن الجمعيّة يمكنك الاطلاع على الحوار مع رئيس الجمعيّة .

 


Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
Joomla Templates by Joomlashack